جمد الاتحاد الأوروبي يوم أمس الخميس، أرصدة 18 مسؤولاً أوكرانياً من بينهم الرئيس المخلوع فيكتور يانوكوفيتش. وتم تعليل القرار بكون المعنيين ضالعين في عمليات تهريب أموال عامة.

وتضمنت العقوبات إجراءات لمحاولة استعادة الأموال المهربة.