عقدت اللجنة المشتركة المغربية الفيتنامية، اليوم الاثنين بالرباط، اجتماعها الثالث برئاسة مشتركة للوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون، السيدة امبركة بوعيدة، ونائبة وزير الشؤون الخارجية بالفيتنام السيدة نغويين فيونج نغا.

وأشادت نغويين فيونج نغا بقرار المملكة المغربية منح فيتنام وضعية اقتصاد السوق ، معبرة عن تفاؤلها بخصوص مستقبل العلاقات بين البلدين. في حين أبرزت بوعيدة التطور الهام المسجل على مستوى العلاقات الثنائية والذي ترجم على الخصوص من خلال تكثيف تبادل الزيارات رفيعة المستوى وتوقيع العديد من الاتفاقيات بين البلدين.       
وقرر المغرب، خلال هذا الاجتماع رفيع المستوى، منح الفيتنام وضع اقتصاد السوق، وهو إجراء يترجم العلاقات المتميزة المغربية-الفيتنامية التي يسودها التفاهم والاحترام المتبادل، وكذا التقارب في وجهات النظر حول العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.      

وشكل هذا الاجتماع، الذي تميز بتوقيع مذكرة تفاهم بين الأكاديميتين الدبلوماسيتين بالبلدين، مناسبة للطرفين للاتفاق على إنشاء مجموعة للصداقة البرلمانية بين مجلس النواب المغربي والجمعية الوطنية الفيتنامية، وكذا مجلس مغربي-فيتنامي للأعمال.        
وتميز اجتماع اللجنة المشتركة بانعقاد الدورة الرابعة للمشاورات السياسية المغربية-الفيتنامية.