نوهت الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون، السيدة امباركة بوعيدة، بقرار جامعة أوطوا الكندية تبني سياسة جديدة متعلقة بالإعفاء الجزئي من رسوم التمدرس لفائدة الطلبة الدوليين، خاصة المنحدرين من القارة الإفريقية.
 
التنويه جاء بمناسبة استقبال الوزيرة بوعيدة، يوم الخميس 27 فبراير 2014 بالرباط، للسيدة ميشيل جون، الحاكمة العامة السابقة لكندا، ورئيسة جامعة أوطوا، والمبعوثة الخاصة لليونسكو إلى هايتي.