أشرف العاهل المغربي الملك محمد السادس في مدينة الراشيدية أمس على إطلاق عدد من المشاريع التضامنية المخصصة لحماية الأطفال، والترقية الاجتماعية للشباب والنساء، وتعليم الفتيات، وتنمية الأنشطة المدرة للدخل.

وتهم هذه المشاريع التي ستنجز من طرف مؤسسة محمد الخامس للتضامن باستثمار إجمالي قدره 5.‏17 مليون درهم ، إنجاز مركب لتسويق المنتجات المحلية، ودارا للطلبة، ومركزا للأطفال المتخلى عنهم، ومركزا اجتماعيا للقرب. 

وبميدنة أرفود أعطى جلالته كذلك انطلاقة العديد من مشاريع التنمية الاجتماعية والاقتصادية.