ألقت مصالح الشرطة بسنغفورة القبض على 14 شخص يشتبه في أنهم يشكلون أكبر شبكة إجرامية دولية مختصة في التلاعب بنتائج مباريات كرة القدم بمناطق مختلفة من العالم. ومن بين هؤلاء الأشخاص الذين ألقي القبض عليهم قائد المجموعة التي تتشكل من 12 رجل وامرأتين، وحسب محققين أوربيين فإن سنغفورة أصبحت تشكل مركزا دوليا للتلاعب بنتائج كرة القدم.