بقي معدل البطالة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا "مينا" الأعلى على مستوى مناطق العالم سنة 2013 حيث بلغ 11.5% مقابل 6% فقط على الصعيد العالمي. وحسب تقرير المنظمة الدولية للشغل، فإن هذا الارتفاع في البطالة يعود بالأساس لانعدام فرص الشغل في صفوف فئة الشباب حيث يصل هذا المعدل إلى 28.3%.

وأوضح التقرير أن نسبة البطالة في شمال إفريقيا بلغت 12.2% في حين بلغت 10.9% بالشرق الأوسط. أما بالنسبة لمعدل البطالة في أوساط الشباب، فقد وصل إلى 29% في شمال إفريقيا و27.2 في الشرق الأوسط.

وتوقعت الهيأة الأممية في تقريرها أن يستمر هذا الوضع إلى غاية سنة 2018 مرجعة السبب في ذالك بالأساس إلى اللاستقرار السياسي الذي ترتب عنه كذلك ضعف قدرة المنطقة على استقطاب الاستثمارات الأجنبية المباشرة.