عرف شهر يناير 2013 ارتفاع عدد العاطلين المسجلين في إسبانيا بنسبة 2,41% ليصل إلى 4,8 مليون عاطل.

واستنادا إلى الإحصائيات الصادرة صباح يومه الثلاثاء عن وزارة التشغيل فإن عدد المسجلين للحصول على منصب عمل ارتفع ما بين دجنبر 2013 و يناير 2014 ب113097 عاطلا.

وكان عدد العاطلين قد سجل خلال شهري نونبر ودجنبر 2013 تراجعا ملحوظا ولكنه عاد للارتفاع بفعل ضعف معدلات النمو المحققة في بداية السنة الجارية.

ومن غير المستبعد أن يكون سبب الانخفاض المسجل في نسبة البطالة هو عودة الأسطول الإسباني إلى الصيد في المياه الإقليمية المغربية ما دام أن توقفه كان قد رفع حجم البطالة في الأندلس إلى مستويات تطلبت تدخل الدولة الإسبانية والاتحاد الأوربي لدعم العاملين في قطاع الصيد البحري والقطاعات المرتبطة به.