قررت لجنة الفيفا للطوارئ أمس الجمعة عدم الاعتراف بالانتخابات التي أجرتها الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم في 10 نوفمبر الجاري.

الخبر جاء في الموقع الإلكتروني لـ "الفيفا" حيث بررت هذه الأخيرة عدم اعترافها بنتائج الجمع العام الأخير لجامعة كرة القدم المغربية والتي أفرزت فوز فوزي لقجع برئاسة الجامعة بعد التوافق مع منافسه عبد الإله أكرم بما أسمته خرقا لمراسلات الفيفا التي طالبت اتحاد الكرة إرجاء هذه الجمعية العمومية بسبب عدم ملاءمة بعض النصوص المعمول بها داخل اتحاد الكرة مع نصوص الاتحاد الدولي.  

وطلبت الجامعة الدولية لكرة القدم من الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم اعتماد نظام أساسي يتماشى مع لوائح الاتحاد الدولي المعيارية قبل تنظيم انتخابات جديدة في النصف الأول من عام 2014، على أن تتولى في غضون ذلك اللجنة التنفيذية المنتهية ولايتها مسؤولية إدارة الجامعة.

وحسب ما اء في الموقع الإلكتروني للفيفا، فإن هذا القرار لن يكون له أي تأثير على تنظيم نهائيات كأس العالم للأندية "الفيفا" التي من المقرر أن تقام في المغرب في الفترة ما بين 11 إلى 21 دجنبر 2013.