تحتضن مدينة الدار البيضاء ما بين 26 و 28 نونبر الجاري الدورة السادسة عشر لمعرض "دواجن 2013". وحسب بلاغ للفيدرالية البيمهنية لقطاع الدواجن، فإن الدورة ستشكل مناسبة بالنسبة لمهنيي القطاع لعرض آخر التقنيات والابتكارات والمهارات على مهنيي منطقة شمال إفريقيا وغربها التي تزخر بمؤهلات هامة لنمو قطاع الدواجن. ويضيف المصدر ذاته أن المعرض يضطلع بدور هام في  عصرنة وسائل الإنتاج لتأهيل تربية الدواجن بالمغرب. وحسب البلاغ فإن الدورة ستتميز بمشاركة 360عارضا وعلامة منها 60 في المائة شركات أجنبية تمثل القارات الأوربية والأمريكية والآسيوية.

ومن المنتظر أن تستقطب هذه التظاهرة المهنية، حسب البلاغ، ما يفوق عشرة آلاف زائر مغربي وأجنبي، فضلا عن العديد من الوفود من مختلف بلدان إفريقيا.